الغناء و الموسيقى و الرقص في منطقة عفرين

الموسيقى ( العزف )

يعتبر الطنبور، الآلة الموسيقية المحببة لدى العفرينيين، وهي آلة وترية قديمة منتشرة بشكل رئيسي في المنطقة، ولها وجود في أغلب البيوت. وهناك بعض آلات النفخ التي تأتي في الدرجة الثانية من حيث الانتشار والشعبية، مثل الشبابة والزمر المزدوج القصبة، وهاتان الآلتان، وخاصة الثانية، كانتا للرعاة إضافة إلى آلة بلوير. أما زرنا فهي آلة النفخ الخاصة بفئة الطبالة. وكانت هناك فئة اجتماعية، لم تعد موجودة الآن، تسمى ‘ايجمكولي تمتهن العزف على آلة الطنبور، وتتجول في القرى لتقدم فنها سواء بأجر أو بدونه. إقرأ المزيد

أهالي قرية “ياخور”… يكرّمون طلبتهم المتفوقين

في تقليد اجتماعي سنوي جميل وتحت رعاية الأستاذ “نضال علوان” أمين شعبة الحزب في مدينة “عفرين”، أقام أهالي قرية “ياخور” التابعة لمنطقة “عفرين” بالتعاون مع رابطة “صلاح الدين الأيوبي” حفلاً تكريمياً فنياً خاصّاً لأبنائهم من طلبة القرية الناجحين والمتفوقين في شهادتي التعليم الأساسي والثانوي ومن خريجي الجامعات والمعاهد في القطر للعام الدراسي الماضي /2008-2009/.

إقرأ المزيد

مدينة “حلب” كما يراها سائح ألماني

يواطيم إيغيرزمدينة “حلب” كما يراها سائح ألماني

نضال يوسف

الأحد 21 حزيران 2009

نضال ف يمطعم ابو عبد الفوال«الناس في مدينة “حلب” بسطاء وكرماء يحبون الضيف ويحتفون بوجوده في مدينتهم الجميلة، ويحملون في أنفسهم ثقافة الترويج السياحي لما تحتويها مدينتهم من أوابد تاريخية وأسواق وخانات ومساجد قديمة إضافةً إلى قلعتها الشهيرة والمعروفة في كل أنحاء العالم بحيث يعطون الزوّار الصورة الإيجابية عنها لينقلوها إلى كل بقاع الأرض». هذا ما قاله السائح والصحفي الألماني “يواطيم إيغيرز” لمراسل موقع eAleppo في مدينة “حلب” خلال زيارته إليها بتاريخ 12/4/2009. إقرأ المزيد

قلب “الجوز” يتكسر..والحلو أحلى

شجرة الجوز شجرة قديمة في منطقة “عفرين” وهي من أكثر الأشجار قرباً للإنسان الريفي إذ تقدّم له حباتها ذات القلوب اللذيذة التي يستعملها في العديد من المأكولات التي تحفظ كمؤونة كالمكدوس ومربى الجوز وفي صناعة الحلويات التقليدية الريفية التي تُقدّم في المناسبات والأعياد مثل المعمول، إضافةً إلى أنّ شجرة الجوز تقدّم لهم خشبها الذي يُستعمل في صناعة أثاث البيوت وغيرها من الأدوات المنزلية كالملاعق وقبضات السكاكين وغيرها.

 

تكبير الصورة

إقرأ المزيد

في أجواء ريفية بسيطة قرية ياخور تحتفي بنجاح أبنائها في تحصيلهم العلمي

في بادرة متميزة شهدتها إحدى القرى النائية المتموضعة كسرج على قمة هضبة مرتفعة وسط الغابات الخضراء

في منطقة عفرين بحلب اختلطت فيها طقوس الأفراح التقليدية الريفية البسيطة و العفوية مع الإيقاعات الحماسية للجيل المعاصر، قام أهالي قرية ياخور التي تبعد نحو 25 كم شمال غرب مدينة عفرين على الحدود التركية بإطلاق النسخة الخامسة من المهرجان التكريمي السنوي بمناسبة تكريم أبنائها المتفوقين و الناجحين في شهادات التعليم الأساسي و الثانوي و الجامعي و ذلك في إطار مبادرة تطوعية شارك فيها جميع أفراد القرية سواء المقيمين فيها من فلاحين و مزارعين أو متعلمين و موظفين مقيمين في حلب تهدف حسب كلام الصحفي نضال حنان المشرف على المهرجان و احد أبناء القرية إلى تحفيز أبنائها نحو المزيد من التعليم والتفوق في ظل  تراجع معدلات التعليم و ارتفاع نسب التسرب من المدارس و الأمية في صفوف الأطفال في القرى و المزارع البعيدة عن مراكز المدن إقرأ المزيد

/1200 / حاج من لبنان إلى «براد» في منطقة عفرين

حلب- نضال حنان:
تواصل محافظة حلب استعداداتها لاستقبال رحلة الحج الرابعة من لبنان إلى موقع براد،  إقرأ المزيد

قشمر أو المهرج عرض مسرحي في أعراس عفرين التقليدية

نضال حنان :

إن كنت ضيفا على حفل زفاف يعود لصديق أو قريب أو أي احد من  منطقة عفرين الواقعة شمال غرب حلب ، ربما تشهد واحد من الأيام القليلة التي لا تنسى من الذاكرة ، و تضطر للحديث عنها في الأيام اللاحقة ، اذا ما تخلل الحفل عرض مسرحي تقليدي كوميدي تحت اسم ( قشمر) و الذي يتحدث عن مهرج ذو صفات جسدية يفترض ان يتظاهر بالبشاعة من خلال ارتدائه كيس خيش يغطيه جلد الخروف المصوف (البوست) و يطلي وجهه بعد وضع جورب نسائي شفاف بمادة الشحوار ( سوداء ) و يتغمد بيده عصا طويلة إقرأ المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: