تفاقم معاناة الناس بعد قطع الجيش التركي مياه الشرب عن مدينة عفرين 11 3 2018

بدأت معاناة سكان عفرين في الحصول على مياه صالحة للشرب تتفاقم، في ظل تزايد اعداد النازحين من القرى صوب عفرين المدينة، بعد سيطرة الجيش #التركي والفصائل التابعة له على محيط سد#ميدانكي ومحطة الضخ المزودة الرئيسية لمياه الشرب إلى #عفرين.
وبحسب الأهالي فإن اعتماد الصهاريج لجلب مياه الشرب من الآبار القريبة مكلفة ويستغرق وقتا طويلا في ظل تزايد الطلب عليه.
واقع المياه وآراء السكان في المقطع المصور
https://youtu.be/tq4Ml-xo94w 
After the #Turkish army and its allied factions controlled the vicinity of Meydanki Dam and the main pumping station for drinking water to Afrin, the suffering of the population in obtaining drinking water started to get worse as the number of displaced people from the villages increased towards #Afrin.
According to residents, the reliance on water tanks to bring drinking water from nearby wells is expensive and time-consuming in light of the increasing demand for it.
The situation of water and the views of the population are in the video

إيقاف مؤقت
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: