هل تريد ان تعرف نشاطنا؟ … نقطة الهلال الاحمر السوري في كوخري ( ياخور ) Koxrê

المقدمة :
نحن مجموعة من ابناء قرية كوخري ( ياخور ) Koxrê التابعة لناحية موباتو ( معبطلي ) في منطقة عفرين، غالبيتنا من اصحاب الشهادات العلمية، وحدنا صوتنا منذ اكثر من 13 عاماً في ابتكار نشاطات من شأنها تشجيع ابناء القرية و القرى المجاورة في تحصيلهم العلمي، حيث اقمنا مذاك حفلة سنوية تعقد في الشهر الثامن من كل عام لتكريم المتفوقين والناجحين يشارك فيها حشد كبير من الناس وذلك بالاعتماد على الامكانات الذاتية المتواضعة والمساهمات المجانية للفنانين والموسيقيين والتقنيين والفنيين.من اجواء حفلة تكريم الطلاب في قرية ياخور 26-8-2010 صور لقرية  ياخور من اعلى الجبل شباب القرية يتطوعون في تحضير ساحة الحفلة ٢٠١٢٠٧١٧١٧٩
ومن هذا النشاط انبثق فكرة تطوير مساهمتنا في خدمة القرية التي تقع في الريف النائي وسط تلال وجبال عفرين، حيث تم الاتفاق على اقناع احد ابناء القرية وهو طبيب بشري كان يقيم بحلب بأن يشاركنا في فتح عيادة بالقرية تقدم خدماتها الصحية مجاناً.
ونجحنا في الحصول على موقع للعيادة مجاناً وتجهيزها بمعدات متواضعة تبرع بها احدهم، وبدأت العيادة بالعمل بشكل حر غير مرخص ، الامر الذي دعا بالطبيب الطلب منا ان نحصل على رخصة، ما استدعى منا البحث عن جمعية او منظمة ترعى نشاطاتنا.
بالفعل تمكنا من اقناع منظمة الهلال الاحمر السوري في حلب برعايتنا و وتنظيم مجمل نشاطنا ضمن نقطة للهلال الاحمر بتاريخ 12/10/2010 فكانت اول نقطة هلالية تنطلق في قريةٍ على مستوى محافظة حلب انذاك، وتلقينا دعماً في هذا المجال من الادارة في حلب ومن منظمة اطباء العالم حينها.
ونظراً لتوسع نشاطنا من الاطار الصحي الى التوعوي و الاجتماعي و الاغاثي والشبابي، سعينا الى الحصول على مقر يستوعب نشاطاتنا، فكان ان حصلنا على طابق في بلدية القرية مكونة من غرف عديدة.

إقرأ المزيد

Advertisements

بعد 30 سنة من الاغتراب زار الاستاذ محمد زينو منطقة عفرين وكتب حول زيارته بخصوص الحفاظ على الطبيعة

بعد 30 سنة من الاغتراب زار الاستاذ محمد زينو منطقة عفرين
وكتب حول زيارته بخصوص الحفاظ على الطبيعة، مايلي:

انا زرت عفرين في السنة الماضية بعد غياب 30 عام.
ليتتي لم ازورها ولم اراها بحالها.199149_102222493193706_7347960_n
الفوضى المنتشرة في الشوارع.
الاوساخ المرمية بالشوارع
الطرقات المنتهية صﻻحيتها وهذا يعني ان الدولة لم تصرف قرشا واحدا للاعتناء بالطرقات.
المعامل المنتشرة بعشوائية على اطراف المدينة والتي ترمي نفايتها دون دراسة دقيقة وعلمية.
فلناخذ معمل”بيرين” لتكرير بقيايا الزيتون ومنها يصنع الصابون.
قليلون بدركون مدى ضرر السائل الأسود الناتج عن عملية التكرير.
أين تجري هذه المياه السوداء النتنة.
انها تخرج من آﻻت المعمل تسكب داخل الاراضي المجاورة ثم ياتي موسم الزراعة والحصاد وناكل مباشرة من تلك النفابات العفنة .
من هنا كثر مرض السرطان حسب ما سمعت من عدد من الأطباء.
أكياس البﻻستيك وقوارير المياة اابﻻستيكية ترمى هكذا بالشوارع وعلى الارض علينا ان نعلم ان البﻻستيك ﻻ يحلل تلقاءيا مدة عشرات السنوات وهي ايضا مصنوعة من مواد كيميائية مضرة.
يجب جمعها وتلفها في أماكن مخصصة ﻻ بل يمكن اعادة صهرها وتصنيعها.
اضافة الى نفيايات المنازل من فضﻻت الاكل فحدث وﻻ حرج.
رب قائل يقول اه محمد زينو يريد ان تكون عغرين مثل اي مدينة اوربية.
صح يفكر صاحبنا ولما ﻻ.
ورد في كتاب الدكتور محمد عبدو علي جبل الكورد دراسة تاريخية واجتماعية…. ان الموسوعة الجغرافية السورية صنفت مدينة عفرين في الستينات انها
اجمل واهدء مدينة صغيرة في سوريا.
اما اليوم كيف وبماذا نشبه عفرين؟
الحفاظ على جمال البيئة هي قبل كل شيئ ثقافة اجتماعية مرتبطة مباشرة بمدى وعي الناس وثانيا وظيفة من وظائف الدولة بالاعتناء بالطبيعة وحمايتها من جشع الناس.
اريد واتمنى ان يعي ابناء الكورد ان الله اهدانا طبيعة في غاية الروعة والجمال من الجبل والسهل والنهر والبحيرة والغابات وشجرة الحياة زيتون. فلننعتني بها انها لنا ولكم.
تحياتي??????????????????????????????? ???????????????????????????????

إقرأ المزيد

الى كل الاصدقاء …… الى كل محبي القرية …. الى كل محبي عفرين…. الى كل محبي الانسانية

الى كل الاصدقاء …… الى كل محبي القرية …. الى كل محبي عفرين…. الى كل محبي الانسانية

تعمل نقطة الهلال الاحمر في قرية ياخور ( كوخري) و القرى المجاورة لها على ايصال المساعدات الانسانية ( المواد الغذائية – الالبسة – البطانيات – مواد النظافة – و مواد الصحية ) على العائلات المحتاجة و النازحة التي تعاني من ظروف صعبة جراء تداعيات الحرب في سوريةDSC03568
و حتى تتمكن الهلال من انجاح مهمتها يستلزم دعماً مادياً او معنوياً لنشاطاتها، لانها تعاني من قلة الدعم المالي لتغطية مصاريفها في التنقل و الخدمة. إقرأ المزيد

الصحفي مسعود اومري يريد كتابة موضوع عن نشاط قرية كوخري

ياشباب أنا صحفي من قامشلو وصديق لخبات الذي يعمل معكم واريد ان اعمل ريبورتاج صحفي عن جمعيتكم ولازملي معلومات عن:
من انتم؟
متى تأسستم؟
كم عدد أعضاء جمعيتكم؟
ما هدفكم؟
اين تعملون؟
ماذا انجزتم؟
ما هي الصعوبات التي تواجهونها؟
من يدعمكم ماديا؟
ما هي برامجكم الإغاثية, والثقافية, والاجتماعية, والاقتصادية إن وجدت؟
اسمي مسعود محمود حسن من قامشلو

شاب لاجئ يتبرع لصالح نقطة كوخري ( ياخور) من مصروف دخانه

تواصل معي شاب من قرية كوخري ( ياخور ) وهو لاجئ في تركيا و يعمل في محل متواضع
وأبلغني انه جمع مبلغ مقداره / 100 / ليرة تركية ، وانه يريد ارسالها الى نقطة الهلال الاحمر في القرية20120719_013
الملفت انه المبلغ تم جمعه من مصروف الدخان الذي يشربه، ووعد بانه سيبذل المزيد من الجهد حتى يقنع زملائه و معارفه لجمع المزيد إقرأ المزيد

وكالة أناضول تنشر خبر فيه كذب ومبالغة حول تفجير قامشلو ( نظرة تحليلية اعلامية)

– نشرت وكالة أناضول التركية في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي  خبر  تفجير انتحاري في القامشلي بسوريا
بثت فيه معلومة غير صحيحة وغير معتمدة على مصادر لا صحفية  او رسمية أو محلية و لا شاهدة على الحدث، وهو ( لقي 25 شخصاً مصرعهم )، وسرب هذه المعلومة بالارتباط مع معلومة اخرى  نشرها موقع ” دام برس” وهي (أن 3 أشخاص يرتدون أحزمة ناسفة فجروها في فندق “هدايا” بمدينة القامشلي) والحق بها المعلومة الكاذبة المذكورة آنفاً (ما تسبب بمقتل 25 شخصاً، وجرح عدد كبير)، فيفهم القارئ أن مصداقية الخبر على مسؤولية موقع (دام برس) المغمورة  التي هي أساساً نقلت الخبر عن وكالة سانا السورية،والتي لم تذكر هذا العدد، ورغم وجود عشرات المؤسسات الصحفية العاملة في منطقة الحدث في مدينة القامشلي .
– في حين أن الخبر الصحيح وحسب كل المؤسسات الصحفية القريبة من الحدث و وغيرها نشرت ارقام لا تصل الى رقم وكالة اناضول ( هناك في الاسفل نماذج لأخبار صحيحة ) تيقنا منها من خلال الاتصال و التقاطع. إقرأ المزيد

انفجار ضخم سمع في ارجاء عفرين

ن -ح :
ان دوي انفجار ضخم سمع في ارجاء منطقة عفرين حوالي الساعة التاسعة و النصف من مساء اليوم الثلاثاء، وأفادت مصادر محلية ان الانفجار وقع قرب قرية قورطو التابعة لناحية بلبلة في عفرين و تحديداً بالقرب من مفرق القرية بارض زراعية فارغة محدثاً حفرة بقطر 6 امتار تقريبا
واكدت المصادر ان لا ضحايا او اصابات في الانفجار مقتصراً اضراره على تكسر زجاج النوافذ في القرية القريبة.
ورجحت المصادر ان يكون الانفجار جراء سقوط برميل متفجر فيما افادت انه تفجير صاروخ لم يحدد الجهة التي رمته.

%d مدونون معجبون بهذه: