في صدفة التقيت بالزميل معتز بالله حسن مراسل الجزيرة في تركيا و سألته عن الانتخابات البلدية

وكان ذو قلب رحب تجاوب مع اسئلتي، وهو ينبع من خلقه القويم.
30690_103003389747337_4117370_nيقول زميلنا معتز بالله حسن مراسل الجزيرة في تركبا أن آخر استطلاعات الرأي ، تظهر تقدم الحزب الحاكم عن ما حصده في الانتخابات البلدية الماضية ، لكن نتائج الاستطلاعات تتغير من يوم لآخر ، هناك شريحة حجمها 35-40 % من الشارع التركي في كل انتخابات تأخذ قرارها في اليوم الأخير ، وحسب ما ترى أن مصالحها ستتوافق معه أو تنتخب الطرف الذي تعتقد أنه سيمنحها خدمات أكثر.
وقال اليوم مجال المناورة في الانتخابات المحلية هو أصوات من بناصرون جماعة الداعية فتح الله غولن، تقدرهم الاحصاءات بـ 5% من حجم الأصوات، في الانتخابات البرلمانية الماضية أعطو أصواتهم لحزب العدالة والتنمية الحاكم اليوم، ولذلك فإن الخلاف بين أردوغان والجماعة يتوقع أن يحرمه هذه الأصوات، ولكنه يراهن على ما قدمه من خدمات وأصوات الجماعات الإسلامية الأخرى، مع العلم أن جماعة غولن لم تصوت سابقا لليسار وإن صوتت هذه المرة مع المعارضة فستكون المرة الأولى.
برأيي أن نتائج الانتخابات البلدية القادمة ستعطينا مؤشر عن الكتلة الانتخابية لكل حزب

وردا على سؤالي بخصوص تأثيرات القضية الكردية:
هل سيؤثر مشروع السلام و حل القضية الكردية على مسار الانتخابات و الى اية درجة؟1743573_648547921859545_1940390556_n



لا أعتقد ذلك ، في المحلية يعتمد الأمر على من يقدم الخدمات للمواطن، ولذلك لا علاقة باعتقادي لعملية السلام بنتائج الانتخابات البلدية بل يمكن ان تظهر في البرلمانية.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: